الرئيسية - الاخبار المحلية - جلسة عتاب جمعت ابن زايد بـ”مستشاريه”: قدمنا لابن سلمان ما لم نقدمه لك لكنه خذلنا وذهب للتصالح مع قطر!
جلسة عتاب جمعت ابن زايد بـ”مستشاريه”: قدمنا لابن سلمان ما لم نقدمه لك لكنه خذلنا وذهب للتصالح مع قطر!
الساعة 08:04 مساءاً
 

 

اخر الاخبار

شاهد إيران تعلن قصف القواعد الأمريكية في السعودية والإمارات وأمريكا ترد فورًا.. ماذا يحدث الآن؟

 

 

قضية هزت مصر.. قتل أمه بسبب عبارة “اللي عنده معزة يربطها” والتحقيق كشف قصة العلاقات الجنسية مع شباب المنطقة

 

عاجل مجتهد يكشف أسرار ومعلومات خطيرة قبل قليل عن محمد بن سلمان ونظرته للدين والسلطة والمال وهذا ما قاله عن المطاوعة والشيطان (شاهد تفاصيل طاره)

هام عاجل السعودية تعلن عن تشكيل تحالف عربي جديد يضم 7 دول وهذه هي مناطق جبهاته وعملياته العسكرية (اسماء الدول)

شاهد ترامب يجن جنونه ويعلن للعالم إنه سيحرق إيران خلال ساعة واحدة وسيجعلها اسواء من العراق وافغانستان

شاهد تحذير روسي مرعب...هذه الدول الخليجية ستزال من الخارطة العالمية لأنها ستتعرض للدمار الشامل وهذا هو مصير السعودية في الحرب بين أمريكا وإيران

 

 

ي ظل الخوف الذي تعيشه السعودية من إنتقام إيران، ناشط إماراتي يكشف عن إعادة تسريع محادثاتها مع قطر

 

 

 
 
 
 
 
شف حساب إماراتي شهير بتسريباته السياسية على موقع التواصل تويتر، عن استياء مستشاري محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي والحاكم الفعلي للإمارات والمقلب بـ”شيطان العرب”، من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بعد كل الخدمات التي قدموها له على مدار السنوات الماضية.! وقال حساب “بدون ظل” الذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي ويحظى بمتابعة أكثر من ربع مليون شخص على تويتر في تغريدة رصدتها “وطن”، إن مستشارين الشيخ محمد بن زايد، يقولون له ( قدمنا كل شيء للأمير محمد بن سلمان من، خطط للانقلاب على الامير محمد بن نايف، وتثبيت ولاية عهده، وفتحنا معه خطوط، التواصل مع اسرائيل، وقربناه للوبيات الأمريكية، ودافعنا عنه اعلاميا اثناء اغتيال، جمال خاشقجي، وفي الاخير تخلى عنا مع دولة قطر ). وتحدثت تقارير خلال الأسابيع القليلة الماضية، عن انفراجة قريبة بالأزمة الخليجية، الناجمة عن فرض حصار على قطر من قِبل السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر، منذ عام 2017، بدعوى دعم الإرهاب وهو ما نفته الدوحة بشدة، معتبرة أنه للسيطرة على قرارها السيادي. وتزامناً مع هذه الانباء، كشفت تقارير عن غضب محمد بن زايد، من المفاوضات الجارية بين السعودية وقطر، وتدخل الرئيس الأمريكي لمنع ابن زايد من تخريب القمة الخليجية، وتمثيل ابن راشد للإمارات بدلا عنه. وذكرت الأنباء أن ابن زايد كان يخطط للذهاب إلى قمة الخليج التي أقيمت في الرياض الاسبوع الماضي ولكن الرئيس الأمريكي تدخل ومنعه من ذلك. “بدون ظل” وفي تصريحات سابقة كشف عن أن الشيخ محمد بن زايد منزعج للغاية بسبب عدم خروج تصريح من أي مسؤول سعودي يطالب قطر بتنفيذ الشروط الـ١٣، ما سبب لـ ابن زايد حالة من الارتباك خشية أن تتخلى السعودية عن موقفها السابق. وشهدت القمة التي عقدت في العاصمة السعودية الرياض مؤشرات توصف بالإيجابية على مستوى الخطاب الرسمي الذي يدعو إلى وحدة دول مجلس التعاون دون أي شروط. وكان السفير السعودي السابق لدى واشنطن تركي الفيصل كشف في مقابلة مع قناة “بلومبيرغ” التلفزيونية ” أن السعودية هي من تدفع نحو الحل مع قطر. وأوضح أن “المبادرة تهدف لعودة قطر عضوًا فاعلًا كما كانت في المجلس الخليجي”، مشيرًا إلى أن “مشاركة السعودية والإمارات والبحرين، بكأس الخليج، كانت مؤشرًا على أن الدول الثلاث تريد العمل مع قطر”.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
الأكثر قراءة